الطفلة جيستيليا حلاق تطلق من إيطاليا رسالة سلام باسم أطفال سوريا

//الطفلة جيستيليا حلاق تطلق من إيطاليا رسالة سلام باسم أطفال سوريا

الطفلة جيستيليا حلاق تطلق من إيطاليا رسالة سلام باسم أطفال سوريا

بمناسبة اقتراب الاعياد المجيدة، وفي الوقت الذي يتحضر فيه كل مسيحيو العالم للاحتفال بهما، اطلقت كنيسة اللاتين بحلب مبادرة تهدف للفت الانظار الى مدينة حلب واطفالها والى كل اطفال سوريا والمعاناة التي عاشوها خلال ٨ سنوات من الحرب، وعلى الألم الذي يوجد في قلب كل سكان سوريا.
لقد كانت هذه بالحقيقة مبادرة الرهبان الفرنسيسكان في إيطاليا لدعم الرسالة الفرنسيسكانية والرسالة المسيحية في مدينة حلب وبنفس الوقت لإعطاء أهمية لكل أطفال حلب ولجذب الأنظار الى الواقع الصعب الذي يعيشه الناس في هذه المدينة المتألمة.
ونحن نتشرف في كنيسة حلب، طائفة اللاتين، بالعمل الدؤوب من خلال الكثير من المبادرات مثل هذه المبادرة للفت أنظار العالم الى مدينتنا حلب التي مازالت ترزح تحت وطأة الألم والفقر وأطفال حلب هم الذبيحة الأولى؛ فاختارت من أطفال التعليم و أطفال الكورال الطفلة جيستيليا حلاق للمشاركة في برنامج Zecchino d’oro لهذا العام لتحمل رسالة سلام باسم أطفال حلب لكل العالم وارسلت هذه الطفلة مع أمها مرافقة لها مسؤولة التعليم المسيحي في الكنيسة السيدة رولا مستريح إلى مدينة بولونيا في إيطاليا لتغني في مسرح زيكينو دورو أغنية للأطفال وذلك بالتعاون مع القناة الأولى الإيطالية.
الدعوة كانت دعوة للسلام أطلقتها الكنيسة بواسطة الطفلة جيستيليا والتي فيها دعت العالم إلى الاهتمام بالسلام لكي لا يختبر اي طفل من أطفال العالم ما اختبره أطفال حلب واطفال سوريا في هذه السنوات الثمانية المليئة بالالم والمرارة والحسرة.
نحن نفتخر بابنتنا جيستيليا لكن نفتخر بكل طفل من أطفال الكنيسة لا وبل نفتخر بكل طفل من أطفال الوطن الذين تحملوا الأمل بشجاعة تفوق التصور.
نصلي ان يزول شبح الحرب وشبح الشقاق عن بلدنا الحبيبة لكي ينعم الأطفال وينعم الجميع كبارا و صغار بهذه العطية الكبيرة، عطية السلام.
ونتشكر رهباننا الفرنسيسكان وكل من تعاون من القناة الاولى الإيطالية في إيصال صوتنا الى العالم.

2018-12-05T18:51:51+03:00 ديسمبر 5th, 2018|أخبار الرعية|لا توجد تعليقات

اترك رد