المسيحيون في حلب بين مطرقة الفقر وسندان الكورونا

//المسيحيون في حلب بين مطرقة الفقر وسندان الكورونا

المسيحيون في حلب بين مطرقة الفقر وسندان الكورونا

تركت الأزمة التي تتعرض لها سوريا منذ عشر سنوات ، آثارا بالغة على السكان المحليين بمن فيهم المسيحيون ، الذين باتت نسبة خمسة وثمانين بالمائة منهم تحت خط الفقر ، في وقت يتفشى فيه أيضا وباء الكورونا ، والكنيسة تبذل كل ما بوسعها لإغاثة ما تبقى من الوجود المسيحي هناك .

2021-01-05T20:52:03+02:00 يناير 5th, 2021|Media|لا توجد تعليقات

اترك رد